الشراكة الاستراتيجية بين رومانيا - الولايات المتحدة الأمريكية

الشراكة الاستراتيجية بين رومانيا - الولايات المتحدة الأمريكية نظمت في بوخارست الدورة السنوية السادسة لحوار الشراكة الاستراتيجية بين رومانيا والولايات المتحدة

الشراكة الاستراتيجية مع واشنطن هي إحدى أهم ركائز سياسة بوخارست الخارجية. حيث أعيد التأكيد على أهمية وجود رابط قوي عبر الأطلسي، وضمان لأمن وازدهار كلتي الدولتين، في الدورة السنوية السادسة لحوار الشراكة الاستراتيجية. وقد قاد هذا الحوار كل من نائبة رئيسة الوزراء لتطبيق الشراكات الاستراتيجية في رومانيا، السيدة/ آنا بيرشال، ومساعد وزير الخارجية الأميريكي للشؤون الأوروبية والأورو- آسيوية/ ويس ميتشل. ويؤكد بيان مشترك، نشر على موقع السفارة الأمريكية في بوخارست، أن الشراكة الثنائية تقوم على التزام مشترك بالقيم والمصالح التي تشكل القاعدة الأساسية الغرب. "التعاون الأمني ​​السليم هو عنصر حيوي في الشراكة. وسنعمل معا، في إطار حلف شمال الأطلسي (الناتو) على دعم سياسة التضامن والردع والدفاع التحالفي، وعلى التقسيم العادل لأعباء الحلفاء، بالتوافق مع القرارات المتخذة من قبل التحالف في اجتماعات القمة المتعاقبة للتحالف" – توضح الوثيقة.

الجانب الأمريكي يرحب بالاستثمارات الملموسة لرومانيا في تطوير قدرات قواتها المسلحة، التي نتجت عنها زيادة المساهمة الرومانية في أمن حلف شمال الأطلسي - كما يلاحظ (الجانب الأميريكي) في نفس الوقت، تأثير رومانيا في المنطقة، وحقيقة أنها ستستضيف قمة مبادرة "البحار الثلاثة" - التي تحظى بالدعم الأميريكي. الولايات المتحدة الأمريكية تأمل في مواصلة التعاون مع الحكومة الرومانية فيما يخص  الأولويات المشتركة في المنطقة، مع التركيز على تسهيل الاستثمارات في قطاع الطاقة، وخلق سوق أوروبية موحدة للطاقة، وتنويع مصادر وموارد الطاقة، وزيادة الشفافية والقدرة التنافسية، وزيادة الربط البيني في قطاع الطاقة، وتطوير البنية التحتية والرقمية.

كما اتفق الطرفان على مواصلة التعاون الوثيق لتوسيع وتعميق البعد الاقتصادي والتجاري للشراكة الاستراتيجية. حيث تدرك واشنطن وبوخارست أهمية تعزيز التعاون العملياتي من أجل وقاية فعالة وقضاء شامل على ظاهرة الاتجار بالبشر. مساعد وزير خارجية الولايات المتحدة للشوؤن الأوروبية والأورو- آسيوية/ ويس ميتشل، عبر عن أمله بأن تواصل رومانيا التقدم في مجال تعزيز الديمقراطية وسيادة القانون. رومانيا – أضاف المسؤول الأميركي - اختارت أن تتطور دون فساد، وفي السنوات الأخيرة، اتخذت خطوات تاريخية التأثير في هذه الحرب. "إن التقدم الذي أحرزته رومانيا في مجال مكافحة الفساد أمر مثير للإعجاب. نحن نثني عليه ونشجعكم على المواصلة، لأنكم هكذا تلغون نقاط الضعف التي قد تستغلها قوى معادية لتقويض الدولة من الداخل" – أوصى ميتشل. التوجيه مرحب به، على خلفية صراعات سياسية ومؤسسية ودستورية حادة، رهانها الأخير - يقول المعلقون - هو استقلال القضاء. 


www.rri.ro
Publicat: 2018-06-20 18:47:00
Vizualizari: 67
TiparesteTipareste