الإذاعة الرومانية - 90 عاماً

الإذاعة الرومانية - 90 عاماً احتفلت الإذاعة الرومانية العامة، في 1 نوفمبر/ تشرين الثاني، بتسعين عاماً على أول بث لها. المسيرة، التي واصلتها بالتكيف المستمر مع تحديات عالم متغير

بعد عقد من انتهاء الحرب العالمية الأولى، عندما دخلت، تحت سلطة بوخارست، جميع المحافظات التي تقطنها أغلبية سكانية رومانية، والتي كانت، حتى ذلك الحين، تخضع لسيطرة إمبراطوريات مجاورة متعددة الجنسيات، قدمت رومانيا أكثر الوسائل الإعلامية فعالية وكفاءة في ذلك الوقت – الإذاعة – التي كانت الوسيلة الوحيدة القادرة على اختراق كل ركن من أركان البلاد. في 1 نوفمبر/ تشرين الثاني 1928، بثت لأول مرة، شركة البث الإذاعي- الهاتفي في رومانيا: "مرحبا، هنا إذاعة بوخارست!" -  تلك كانت الكلمات الأولى رددها، عبر موجات الأثير، أول رئيس للمؤسسة، الفيزيائي/ دراغومير هورموزيسكو. مُصممة، من البداية، لتكون وسيلة للإعلام والتثقيف والترفيه، تبث الإذاعة الرومانية العامة، عملياً، بشكل متواصل، منذ 90 عاماً. وكان عليها دائما التكيف تحريرياً، مع دفع جزية سياسة، في بعض الأحيان، لكنها نجت في كل مرة من التغييرات الجذرية للأنظمة التي مرت بها رومانيا خلال هذه الفترة - من الديمقراطية في حقبة ما بين الحربين العالميتين، مروراً بالديكتاتورية اليمينية إبان وخلال الحرب العالمية الثانية، ثم بحقبة الاستبداد الشيوعي بعد الحرب العالمية الثانية، وانتهاءً بمرحلة استعادة الديمقراطية في عام 1989.

الإذاعة الرومانية العامة (راديو رومانيا) تخاطب المجتمع بأسره، بجميع الأجيال، وبجميع الأذواق، وطوال الوقت، حاولت أن تُبقي صورة محطة إذاعية وطنية عامة متزنة ونزيهة. على مستوى البلد، تضاف إلى المحطات الإذاعية: الإخبارية والثقافية والموسيقية يالإضافة إلى محطة "هوائي القرى" أيضاً، استوديوهات المحطات الإقليمية والمحلية، وكذلك أخرى على شبكة الإنترنت إحداهما للأطفال وأخرى للشباب.

الإذاعة الخارجية صوت رومانيا العالمي، فقد بدأت تبث برامج للأجانب منذ ثلاثينيات القرن الماضي. أما اليوم، فتحاول إذاعة صوت رومانيا العالمي جعل الوقائع والأحداث والقيم الرومانية مفهومة للإجانب، كما تغرس وتربي الإرتباط بالوطن الأم بين صفوف أبناء الشتات المتزايد العدد. إذاعة صوت رومانيا العالمي تبث بإحدى عشرة لغة، هي: العربية والصينية والإنجليزية والفرنسية والألمانية والإيطالية والصربية والإسبانية والروسية والأوكرانية والعبرية)، بالإضافة إلى اللغة الرومانية واللهجة الآرومانية. وحالياً، تعد الهيئة الرومانية العامة للبث الإذاعي، أكثر وسائل الإعلام مصداقية وأهمية في البلاد من حيث عدد المستمعين الذين يختارون برامجها، يومياً، وعبر الحملات التي تشارك فيها، والمشاريع الثقافية الكبرى التي ترعاها وتطورها. حيث يبلغ عدد مستمعي الإذاعة الرومانية أكثر من أربعة ملايين وخمسمائة ألف مستمع يومياً، وتحظى بحصة سوق تبلغ حوالي 30٪.

وبمناسبة الذكرى التسعين لتأسيس الإذاعة الرومانية العامة، منح وزير الدفاع الوطني/ ميهاي فيفور، وسام استحقاق الشراكة من الدرجة الأولى لمحطة الإذاعة الرومانية الإخبارية. التكريم منح كدلالة على تقدير الدعم المتواصل في الترويج لصورة القوات المسلحة الرومانية. وفي نفس الوقت، كتقدير لتسعة عقود من الخدمة العامة، كما تقلت الإذاعة الرومانية جائزة في إطار حفل توزيع جوائز أفلام بوخارست، ممنوحة من قبل غرفة تجارة العاصمة بوخارست.

 


www.rri.ro
Publicat: 2018-11-01 21:09:00
Vizualizari: 107
TiparesteTipareste