زيارة رئيسة الوزراء إلى سلطنة عمان

زيارة رئيسة الوزراء إلى سلطنة عمان أهم الأحداث التي تتخلت زيارة رئيسة الوزراء الرومانية إلى سلطنة عمان ضمن جولتها الثانية في منطقة الخليج

التقت رئيسة وزراء رومانيا/ فيوريكا دانتشيلا، يوم الأحد 4 نوفمبر/ تشرين الثاني 2018، مع صاحب السمو/ فهد بن محمود آل سعيد، نائب رئيس مجلس الوزراء في سلطنة عمان. حيث قيم المسؤولان مرحلة العلاقات الثنائية وعبرا عن تقديرهما للتوجه الإيجابي المسجل خلال السنوات الأخيرة، الذي أصبح ملموساً عبر توسيع الإطار القانوني بين الدولتين. رئيسة السلطة التنفيذية الرومانية نقلت إلتزام الحكومة في بوخارست بدعم وتوسيع التعاون في المجالات التي تحظى باهتمام مشترك من قبل كلي الطرفين. وفي هذا السياق، أشارت إلى الإمكانيات والفرص الملموسة للتعاون القطاعي، في مجالات مثل: الزراعة والسياحة والبنية التحتية والتعليم والثقافة والصحة والبحث والابتكار. فيوريكا دانتشيلا ذكرت أن لدى رومانيا بيئة أعمال جذابة من خلال التعديلات التشريعية الأخيرة، مثل القانون الخاص بالشراكة بين القطاعين العام والخاص.

كما عبرت رئيسة الوزراء الرومانية عن ثقتها بأن افتتاح السفارة الرومانية في مسقط، وتوقيع اتفاق بين رومانيا وسلطنة عمان بشأن إلغاء إلزامية التأشيرات لحاملي جوازات السفر الدبلوماسية والخاصة خلال زيارتها لمسقط، يمثلان خطوتين هامتين لتعميق الحوار السياسي الثنائي القادر على توسيع العلاقات الرومانية – العمانية بمُجملها.

نائب رئيس مجلس الوزراء في سلطنة عمان، أشار إلى انفتاح المسؤولين في السلطات العمانية للعمل مع نظرائهم الرومانيين في جميع المجالات ذات الاهتمام المشترك. وفي الوقت نفسه، أبرز المسؤول العماني رفيع المستوى، وجود العديد من الفرص الاستثمارية التي يمكن تحقيقها في كلي الاتجاهين للعلاقة الثنائية. وأكد على أهمية التعاون على مستوى غرفتي التجارة والصناعة في البلدين، وكذلك على تبادل الخبرات بين الشركات العمانية والرومانية. وفي الوقت نفسه، اقترح تعميق تبادل الممارسات الجيدة في مجال الشراكة بين القطاعين العام والخاص. كما أبدى فهد بن محمود آل سعيد اهتمامه بالتعاون التربوي، بالنظر إلى الخبرة  المعترف بها والتي يحظى بها الجانب الروماني.

المسؤولان تبادلا أيضاً وجهات النظر حول الوضع في الشرق الأوسط، حيث أكدت رئيسة الوزراء الرومانية تقديرها لموقف سلطنة عمان المتوازن في الملفات الإقليمية، وشددت أيضا على أهمية تعميق الحوار داخل مجلس التعاون الخليجي، باعتباره الأسلوب الأمثل من أجل ايجاد حلول للتحديات الأمنية في المنطقة. كما ذكرت رئيسة الوزراء/ فيوريكا دانتشيلا، أن رومانيا ستتولى رئاسة مجلس الاتحاد الأوروبي في النصف الأول من عام 2019، المنصب الذي سيعمل منه بلدنا على تعميق التعاون الثنائي والإقليمي.

من ناحية أخرى، شكرت رئيسة الوزراء الرومانية نائب رئيس مجلس الوزراء العماني فهد بن محمود آل سعيد على الاستقبال الحفي، موجهة الدعوة إلى المسؤول رفيع المستوى لزيارة بوخارست.

الاجتماع كان متبوعاً بغداء عمل مقدم من قبل نائب رئيس مجلس الوزراء، تكريماً للمسؤولة الرومانية في قصر البستان، بحضور وزراء الحكومة العمانية بالإضافة إلى 130 ضيفاً من أعضاء السلك الدبلوماسي المعتمدين في مسقط.

 

 

من ناحية أخرى، في إطار زيارتها الرسمية إلى سلطنة عمان، شاركت رئيسة وزراء رومانيا/ فيوريكا دانتشيلا، يوم الاثنين 5 نوفمبر/ تشرين الثاني 2018، في مراسم افتتاح السفارة الرومانية في مسقط. حيث يمثل افتتاح الممثلية الدبلوماسية الرومانية في عُمان تتويجاً عملياً للجهود المبذولة من قبل الحكومة الرومانية، بناءً على البرنامج الحكومي للفترة بين 2017-2020، بشأن تعزيز وتقوية العلاقات الثنائية مع دول الخليج.

وهكذا، فإن الزيارة الرسمية لرئيسة السلطة التنفيذية تمثل مبادرة مزدوجة في تاريخ العلاقات الرومانية-العمانية، حيث يأتي افتتاح أول ممثلية دبلوماسية رومانية في سلطنة عمان، في سياق الاحتفال بأول اتصال بين رومانيا وسلطنة عمان، على مستوى قيادتي الحكومتين، منذ تأسيس العلاقات الدبلوماسية بين الدولتين في 1 مايو/ أيار 1974.

وقد شارك في حفل الافتتاح وزراء الحكومة العمانية وممثلو السلك الدبلوماسي المعتمدين في مسقط،ـ وأعضاء الجالية الرومانية في سلطنة عمان. وبهذه المناسبة أكد المسؤولون الحاضرون، على أهمية هذا الحدث بالنسبة بلعلاقة الثنائية، وعلى القيمة الرمزية لإرادة الجانب الروماني، وحرصه على التواجد الدائم في سلطنة عمان، وعبروا عن قناعتهم بتعزيز الحوار بين رومانيا وسلطنة عمان، خلال الفترة القادمة، على الصعيدين السياسي والاقتصادي. كما أشير إلى لقاءات الوفد الروماني مع المسؤولين العمانيين في إطار اهتمام الجانبين بتنفيذ بعض مشاريع التعاون القطاعي. وفي نفس الوقت، يمثل افتتاح البعثة الدبلوماسية الرومانية في مسقط، مع اقتراب الاحتفال في 2019  بخمسة وأربعين عاماً من العلاقات الدبلوماسية المتواصلة، لفتة ملموسة من قبل حكومة رومانيا من أجل دعم الجالية الرومانية الموجودة في سلطنة عمان والتي تتكون من حوالي 300 شخص.


www.rri.ro
Publicat: 2018-11-09 22:50:00
Vizualizari: 147
TiparesteTipareste