طوابع القاطرات

طوابع القاطرات القاطرات، وخاصة القديمة منها، موضوع للكثير من المشاعر والمجموعات البريدية

القاطرات محل تقدير كبير بما في ذلك بالنسبة لجامعي الطوابع البريدية. في الآونة الأخيرة، قامت رومانيا بتوزيع نسخة طوابع مخصصة للقاطرات الخاصة، التي اشتهرت باسم "الراعي الصغير". من الناحية الفنية، فإن "الراعي الصغير" هو قطار خط ضيق تقوده قاطرة بخارية لمسافة قصيرة ولكنه يعبر بشكل خاص مناطق خلابة، مما يزيد من جاذبيتها. وقطارات "الراعي الصغير" هي في حد ذاتها مواضيع للجذب السياحي، مع تاريخ غني ومثير للاهتمام، ووجود خاص في حياة السكان المحليين. تحتوي النسخة الرومانية من طوابع "القاطرات وقطار "الراعي الصغير" على أربعة طوابع وحافظة بريدية.

تم وضع صورة قطار "براد-كريشتشيور" الذي بدأ عمله في عام ألف وتسعمئة وسبعة، على طابع بقيمة واحد لَيْ وستين بالمئة من اللَّي. وعلى مدار تسعة عقود، قام بنقل الفحم، لكنه يقوم بنقل السياح منذ عام ألفين وواحد. تستغرق مسافة سبعة الكيلومترات بين براد وكريشتشيور حوالي نصف ساعة. يتحرك القطار كل عام قبل عيد الميلاد وعيد الفصح و"أيام مدينة براد". يظهر قطار "الراعي الصغير" "مولدوفيتسا" على طابع بقيمة سبعة ليَّات. قام السكان المحليون في "هوتسولكا" بتعميد سكة القطار، حيث نقلت سكة الحديد الضيقة الخشب من مولدوفيتسا إلى "لويس أورتييب" مالك طاحونة مائية في ميونيخ. وقد بدأ القطار عمله أول مرة في عام ألف وثمانمئة وثمانية وثمانين، أما اليوم فيقطع مساراً بطول اثني عشر كيلومتراً ، قاطعاً جزءًا كبيرًا من القرية، ماراً من أمام بوابات المنازل.

تم تخصيص طابع بقيمة ثماني ليّات ونصف من أجل قطار "سوفاتا". إنه واحد من عشرات العربات التي تم بناؤها عام ألف وتسعمئة وتسعة وأربعين في بولونيا، والتي وصل اثنان منها إلى رومانيا. تحتوي مجموعة القطار على ثلاث عربات، عربتين من النوع المغلق والثالثة على شكل قارب الجندول الفينيسي. يبلغ طول مسار قطار "الراعي الصغير" من "سوفاتا" نحو أربعة عشر كيلومتراً، وتستغرق الرحلة ذهاباً وإياباً نحو ساعتين. تم وضع صورة قطار وادي - فاسير- على طابع بقيمة اثني عشر ليّاً، والذي يقطع مساراً بطول اثنين وعشرين كيلومتراً، أحد أطول مسارات القطارات في رومانيا.

يمتاز وادي نهر "​فاسير" بالمناظر الخلابة، من "فيشيو العليا" إلى " بالتين "، بالقرب من الحدود مع أوكرانيا. الطريق عبر الجبال هادئ، مع توقف منتظم لإعادة التزود بالمياه. منذ عام ألفين وسبعة، يُعدّ وادي نهر "فاسير" جزءاً من المتنزه الطبيعي الجبلي في "ماراموريش". تمثل حافظة الطوابع البريدية المطرزة بالدانتيل بقيمة تسعة عشر ليّاً، قطار "كوفازنا-كومانداو"، الذي تم استخدامه في البداية لنقل الأخشاب من الغابة، وتم تسييره في عام ألف وثمانمئة وتسعين. ولأنه كان يقوم بوصل بلدات كوفازنا و كومانداو، فقد كان يشكل عامل جذب للقدوم إلى المنتجع. وقد تم تجديد خط السكك الحديدية هنا ووضعها في الخدمة عام ألفين وسبعة. بين المدينتين كان هناك تجمعٌ تقانيٌ فريدٌ في أوروبا وعبقريٌ جداً، وذلك من خلال استخدام قوة الجاذبية لنقل الأخشاب. تم إصدار نحو سبعين ألف طابع بريدي روماني حول القاطرات وقطارات "الراعي الصغير"، منها أربعة آلاف وثلاثمئة طابع مع حوافظ بريدية.


www.rri.ro
Publicat: 2018-12-06 22:11:00
Vizualizari: 647
TiparesteTipareste